وأفادت مصادرنا بمقتل 4 عناصر من قوات صالح و9 من ميليشيات الحوثي في المواجهات الذي دارت بينهما في صنعاء.

وحرق أنصار صالح مركبة عسكرية للحوثيين في مواجهات في الحي السياسي بصنعاء.

وامتدت الاشتباكات إلى الحي السياسي وشارع بغداد، حيث حاولت الميليشيات اقتحام منزل القائد العسكري في قوات صالح.

من جهتها، قالت ميليشيات الحوثي إنها أسرت عددا من العسكريين الموالين لعلي عبدالله صالح داخل جامع الصالح.

وتسببت الاشتباكات في قطع عدة شوارع وسط صنعاء.

وقالت مصادر محلية إن الاشتباكات اندلعت بين حليفي الانقلاب على إثر محاولة الحوثيين التمركز في جامع الصالح، الذي يقولون إن صالح يقوم بتخزين أسلحة في أنفاق أسفل المسجد.