وقالت وزارة الخارجية الكورية الشمالية في بيان نشرته وكالة الأنباء الكورية المركزية أن “تبني قرار عقوبات آخر غير شرعي وشرير قادته الولايات المتحدة خدم كفرصة لتأكيد أن الطريق الذي اختارت جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية سلوكه كان محقا بالمطلق”.

وأضاف البيان “جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية ستضاعف جهودها لزيادة قوتها للحفاظ على سيادة البلاد وحقها في الوجود”.