وصممت الطائرة “C919 “لتلبية ارتفاع طلبات السفر لدى الصينيين وكسر هيمنة شركتي “بوينغ” و”إيرباص” الغربيتين على صناعة الطائرات المدنية.

وذكرت وسائل إعلام صينية حكومية أن الطائرة الجديدة التي استغرق تصميمها 10 سنوات، هي من صنع شركة الطيران الصينية المملوكة للدولة “كوماك”.

وتتسع الطائرة لنحو 160 راكبا فقط، لكنها تستطيع قطع مسافة تصل إلى 5500 كلم من دون توقف، ومن المتوقع أن تدخل الخدمة في عام 2019.

ويقول غريغ والدرون مدير القسم الآسيوي في مؤسسة “فلايت غلوبل” المتخصصة في شؤون الطيران “إن إقلاع الطائرة الجمعة ليس مسألة كبيرة، لكنها بالطبع ستكون لحظة رمزية في مجال تطور صناعة الطيران في الصين”.

وتمثل طائرة الركاب كبير أحدث تقدم تحرزه الصين في مجال التصنيع الثقيل، وتأتي بعد أسبوع واحد من إطلاق أول حاملة طائر مصنوعة بالكامل في الصين.