وذكر المتحدث باسم شرطة ولاية واشنطن، مارك فرانسيس، أن معلومات الأولية تشير إلى أن مطلق الرصاص ،الذي فر من الموقع، “من أصول لاتينية”.

وأقدمت الشرطة على إقفال الطرقات المؤدية إلى مركز كاسكيد التجاري في مدينة بورلينغتون، وطالبت من المدنيين “عدم التوجه إلى موقع الحادث”.