ونقل شهود عيان، أن 25 شخصا على الأقل إصاباتهم طفيفة تم نقلهم من مكان الحادث، قيما تستمر الشرطة بالتحقيق لكشف طبيعة الانفجار.

وقد تضررت بعض المباني القريبة من مكان الانفجار.

وتشهد مدينة نيويورك تواجدا أمنيا مكثفا في مثل هذا الوقت من العام، حيث تستضيف المدينة الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأكد شهود عيان أن صوت الإنفجار مرتفع جدا، حيث وقع في منطقة تضم العديد من المطاعم والفنادق.

وأشارت شرطة نيويورك إلى أنه ليس هناك أي إصابات خطيرة أو تهديد لحياة أي من المصابين الـ25.

ويقول مسؤول قريب من التحقيقات إن سلطات إنفاذ القانون تدرس احتمال أن يكون انفجار نيويورك وقع بطريق الصدفة بسبب متفجرات بناء.