الرئيسية » Slider » آبوت يزور ناورو ويصف الاوضاع فيها انها ممتعة

آبوت يزور ناورو ويصف الاوضاع فيها انها ممتعة

Share

قام رئيس الوزراء السابق طوني آبوت بزيارة لجزيرة ناورو وتفقد اوضاع اللاجئين فيها. واعلن ان تصوير ناورو بالجحيم هو وصف غير عادل لأنها بالواقع مكان لطيف للغاية.

وجاء تعليق آبوت رداً على الدعوات المتزايدة التي تطالب بنقل الاطفال والأسر من الجزيرة. وكان حزب العمال قد اعلن انه ينبغي على الحكومة الا تأخذ المزيد من الوقت لاعادة توطين اللاجذين.

وقال آبوت في لقاء معه على اذاعة 2GB ان ناورو ليست حفرة جحيم على الاطلاق، وان من يحبون الاقامة في مناطق مدارية، فهذه الجزيرة هي مكان رائع.

وكانت مجموعات طبية، من ضمنها جمعية اطباء استراليا ومنظمة اطباء بلا حدود قد طالبت بنقل الاطفال فوراً من جزيرة ناورو ووصف البعض اوضاعهم انها يائسة للغاية وان مرافق الصحة النفسية في الجزيرة هي غير قادرة على التعامل مع اوضاع اللاجئين.

وقال احد الاطباء ان بعض الاطفال كانوا كالغائبين ذهنياً وغير قادرين على الكلام. لكن آبوت قال ان المرافق الصحية هي افضل مما هي عليه في بعض المناطق الاسترالية.

وعلّق ان نقل اللاجئين الى استراليا سيشجع مهربي البشر على متابعة نشاطهم. وقال ان نقل الاطفال خارج ناورو هو عنوان عظيم، لكنه مؤشر مروع على سقوط سياسة الحكومة الاستراالية، وعقب قائلاً: لو لم نحتفظ بالاطفال في ناورو لكان مهربو البشر قد طالبوا من الراغبين ان يجلبوا بعض الاطفال اذا ارادوا الوصول الى استراليا.

من جهته صرح سكوت موريسون ان الحكومة الاسترالية تقوم باخراج الاطفال من ناورو، لكنها لم تخلق ضجة اعلامية حول هذه القضية. واكد ان الحكومة خفضت عدد اللاجئين في الجزيرة.

وقال ان بعض التعليقات حول مستويات المعيشة في ناورو لم تكن مفيدة. ودعا المواطنين الى اظهار المزيد من الاحترام. وقال يعيش في ناورو اليوم ما يزيد على 10 آلاف من السكان، وهم يعتبرون الجزيرة منزلهم. وان تعليقات البعض، تسبّب لهم الاحراج والانزعاج. لقد قرروا العيش على هذه الجزيرة وهم سعداء بذلك.

وعلّق حزب العمال ان العديد من طالبي اللجوء فقدوا الأمل. واعترف حزب العمال انه هو من اطلق مبادرة الاحتجاز في الخارج. غير ان تانيا بليبرسك صرحت ان الحكومة اخذت ما فيه الكفاية من الوقت لاعادة توطين طالبي اللجوء. انهم يبحثون عن مكان آخر يقيمون فيه بشكل دائم ومستقر.

وعلقت السيناتورة سارة هانسون يونغ من حزب الخضر قائلة: اذا احب آبوت الحياة في ناورو يمكنه الاقامة فيها.

وتتلقى ناورو مساعدات اجنبية بلغت 23 مليون دولار في عام 2016 حسب معلومات اصدرها البنك الدولي.

Share
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الكويت ترجىء “موسم التخييم” بعد ظهور ألغام الغزو العراقى بسبب الأمطار

أعلنت السلطات الكويتية إرجاء (موسم التخييم)، الذى كان مقررا انطلاقه اليوم، حرصا ...

مقتل وإصابة 32 مسلحا فى اشتباكات وغارات جوية على شمال أفغانستان

لقى 18 مسلحا من حركة طالبان مصرعهم بينهم قائد محلى للحركة؛ بينما ...

أمريكا تنشر آلاف الجنود على حدود المكسيك لمنع المهاجرين من دخول البلاد

انتشرت القوات الأمريكية على الحدود المكسيكية بكثافة، استعدادا للتصدى للمهجرين بأومر من ...