وجاء تحرك المحافظ عقب تلقيه بلاغا من غرفة عمليات المحافظة، برصد تجمعات من أسراب الجراد على الحدود الجنوبية، وفق ما ذكرت صحيفة “الوطن” المصرية.

ونقلت الصحيفة عن مدير قاعدة الجراد بأسوان أحمد إسماعيل قوله، إنه فور الإبلاغ بوجود مجموعات من أسراب الجراد بمنطقة الكيلو 16 بمدينة أبو سمبل، تم على الفور انطلاق فرق المكافحة وإجراء مسح شامل لكافة الزراعات بالمدينة، والتعرف على المناطق المتواجد بها أسراب الجراد الصحراوي الأفريقي القادم من السودان.

وأشار إسماعيل إلى أن سبب ظهور أسراب الجراد يرجع إلى أن موسم التكاثر الخاص به يبدأ خلال فصل الصيف من شهر مايو وحتى شهر سبتمبر، وتقوم فرق المكافحة باتخاذ الإجراءات اللازمة لمقاومته في حالة رصد أي تجمعات له.

وبيّن أن أعمال المكافحة للجراد تتم خلال الفترة المسائية باعتبارها الفترة التي يهدأ فيها الجراد، ويتوقف عن الطيران لتنفيذ أعمال الرش، والقضاء عليه على الوجه الأكمل.