ونزل مؤشر تساي شين/ماركت لمديري المشتريات بقطاع الخدمات في الصين قليلا إلى 53.6 في يناير  من 53.9 في ديسمبر كانون الأول لكنه يظل أعلى من مستوى الخمسين نقطة الفاصل بين النمو والانكماش.

واستمرت المبيعات الخارجية في دعم القطاع وزادت أنشطة التصدير الجديدة بأسرع وتيرة فيما يزيد على عام بفضل جهود شركات الخدمات الصينية لجذب العملاء الأجانب، فيما نمت الطلبيات الجديدة إلى 52.6 من 52.3 في ديسمبر.

وقوة قطاع الخدمات، الذي يسهم بأكثر من نصف الناتج المحلي الإجمالي للصين، مهمة لمواجهة تباطؤ قطاع الصناعة.

وتأثرت المصانع الصينية جراء إعادة هيكلة طويلة الأجل وحملة لمكافحة التلوث والتوترات التجارية بينالصين والولايات المتحدة.

ونزل مؤشر تساي/شين المجمع لمديري المشتريات في قطاعي الصناعة والخدمات الذي أُعلن اليوم أيضا إلى 50.9 في يناير  من 52.2 في ديسمبر، وفقا لوكالة “رويترز”.

وسجل مؤشر مديري مشتريات القطاع الصناعي لشهر يناير الذي أُعلن يوم الجمعة 48.3 وهو أقل مستوى له منذ فبراير 2016.